كيفية الوقاية من المراحيض العامة
كيفية الوقاية من المراحيض العامة

احياناً كصيرة قد يضطر البعض الى استخدام الحمامات العامة خاصة عند خروجه من المنزل مع شرب الكثير من السوائل في فصل الشتاء و الصيف ، وبكل تأكيد يحتاج العديد منهم الى الاشخاص الذين هم بحاجة الى المرحاض المعقم النظيف والذي يحمي خصوصيتهم دون ان ينفق الكثير من المال ولكن بات من المهم جداً ان نتعرف على مخاطر المراحيض العامة وكيفية الوقاية منها  وسوف نذكر هذا في السطور القادمة :

مخاطر المراحيض العامة :
–  العديد من الأمراض تنتقل عند إستعمال المراحيض العامة  وهذه الامراض خطيرة جداً مثل الأمراض الجنسية.

– قد يصاب الاشخاص بالحساسية الجلدية مثل الحكة ، و التهاب الجلد و تهيجه وهذه يصاب بها الشخص بسبب مواد التنظيف المستخدمة في تنظيف مقعد المرحاض وايضاً بسبب المواد التي يصنع منها المرحاض ففي الحمامات العامة لا يتم شراء أفضل الانواع التي تناسب الجميع وينصح بتجنب ملامسة سطح مقعد المرحاض بشكل مباشر ويوضع مناديل التواليت على سطح المقعد قبل الاستعمال.

– الإصابة ببعض الكائنات الدقيقة التي توجد على سطح المرحاض التي لا تموت مثل البكتيريا و الأنواع البكتيرية في المراحيض العامة منها أنواع متواجدة على سطح المرحاض ، مثل البكتيريا المسببة للأمراض الفيروسية  كالتهاب الكبد الوبائي و الأمراض التناسلية كالسيلان و الكلاميديا ، و البكتيريا العنقودية و البكتيريا العقدية و بكتيريا الشيجلا و بكتيريا إي كولاي E.coli التي تعتبر من أخطر أنواع البكتيريا التي تصيب الانسان  و تكون الاصابة بها عن طريق البراز و الهواء الذي يحملها عند تشغيل “السيفون” لذا إن كنت بجوار المرحاض أو جالساً على المرحاض لا تقم بتشغيل “السيفون” إلا بعد وضع غطاء المرحاض .

–  لمس المقابض  مثل الصنبور و آلات المناشف و مقابض الصنبور التي تحمل البكتيريا الجرثومية، بدون استعمال حائل او مناديل.

–  ينصح باتباع الإرشادات العامة لتجنب مخاطر المراحيض العامة و التي تكون مكتوبة على بعض جدران المراحيض العامة، مثل يجب عليك ان تقوم بغسل اليدين بعد استعمال المرحاض فهناك العديدون الذين لا يستخدمون الصنبور بعد المرحاض، مما يعني ارتفاع احتمالية الإصابة بالأمراض التناسلية .

كيفية الوقاية من مخاطر المراحيض العامة
يجب العلم جيداً ان في السطور القادمة نصائح وسلوكيات ان قمت باتباعها بنسبة كبيرة ستحمي صحتك من الاصابة باي مخاطر تم ذكرها في السطور السابقة والتي قمنا بذكرها على سبيل المثال وليس الحصر فما خفي كان أعظم :

–  يجب ان تقوم بالبحث الجيد عن دورة مياه نظيفة وقد تكون هذه الطريقة بمثابة العائق عند الحاجة إلى دخول الحمام بسرعة، و لكن في حالة عدم وجود اي ضرورة او استعجال لدخول الحمام ينصح بالبحث عن دورة مياه بها من خصائص الاهتمام والتنظيف بل و ايضاً ميزات النظافة و الخصوصية و مقعد مناسب ومريح لكَ.

–  يجب ان تبحث عن مراحيض عامة تكون فيها أغطية مقعد المرحاض  و ان لم يكن يوجد فإنه يمكنك شراء واحدة  و هي عبارة عن غطاء بلاستيكي و هو متوفر في الصيدليات مصنع خصيصاً من اجل مقاعد المرحاض و تكون في شكل رقيق جداً و لونها ابيض غالباً و استعمالها يمنع من انتقال مثل تلك الكائنات الدقيقة التي توجد على سطح المرحاض .

–  يجب شراء عبوات المناديل الورقية التي تكون مخصصة للحمام وهي متوفرة في الصيدليات والمحلات التجارية وغير مرتفعة الثمن وسهلة الحمل للرجال والنساء على حد سواء كما يمكن وضعها على سطح المرحاض للحد من انتقال الجراثيم على سطحه الى جلد المستخدم .

–  يجب عدم لمس مقابض الحمام المقابض المصنوعة من المعدن أو غير ذلك من الموادلان هناك مئات الأيادي التي قامت بلمسها قبلك واغلب هذه الايدي كانت غير نظيفة لذلك تعتبر المقابض مكان لتجمع الجراثيم، و لذا يجب الحرص على تجنب اللمس المباشر باليدين لسطح الصنبور أو مقبض “السيفون” أو مقبض الشطاف أو مقبض باب الحمام ويفضل لمسها من خلال حائل مثل المناديل الورقية .

–  يجب عليك القيام بغسل اليدين بشكل جيد بالماء والصابون المصنوع من مواد معقمة مثل صابون الديتول مثلا  أو  القاتل للجراثيم، والماء، يكفيك استخدام صابونة قاتلة للجراثيم وغسل اليدين مرة واحدة بعناية حتى تتجنب مخاطر المراحيض العامة .

المصدر : المرسال