أسباب تقدم الدورة الشهرية
أسباب تقدم الدورة الشهرية

يعتبر إنتظام الدورة الشهرية عند المرأة من أهم العلامات التي تؤكد لها وتطمأنها أن كل الامور لديها بخير ، وأنها على الاغلب لا تعاني من مشكلات خاصة بالتبويض ، لذلك تهتم كل امراة بمتابعة توقيت دورتها الشهرية والتأكد من أن كل شيء على ما يرام وأن الدورة تأتي في مواعيدها دون وجود مشكلات ، وغالبآ ما تشكو بعض السيدات من تأخر الدورة الشهرية عن مواعيدها ، وهي مشكلة شائعة بين العديد من السيدات ، لكن في الوقت نفسه تعاني بعض السيدات من تقدم الدورة الشهرية بشكل مفاجيء عن موعدها الطبيعي ، وهو ما يعتبر أمرآ غريبآ ، خاصة وإن كانت الدورة الشهرية قبل هذا التقدم منتظمة .

وتعتبر الدورة الطبيعية عند السيدات تتراوح من 21 يومآ إلى 35 يومآ ، وهي تختلف من سيدة إلى أخرى ، المهم أن تكون منتظمة بين هذه المدة لا تزيد او تقل عنها ، وتأتي الدورة الشهرية عند غالبية النساء في خلال 28 يومآ ، لكن عندما تأتي الدورة متقدمة عن موعدها فجأة فإن ذلك يرجع إلى العديد من الأسباب المادية والنفسية ، والعوامل التي تتحكم في موعدها .

متى تعتبر الدورة الشهرية متقدمة ؟
تعتبر الدورة الشهرية متقدمة عن موعدها الطبيعي حينما تأتي قبل موعدها الطبيعي المتوقع ، والذي من المفترض أنها تأتي خلاله كل شهر ، وكذلك عندما تأتي الدورة الشهرية في فترة أقل من 21 يوم فإنها تعتبر متقدمة بشكل كبير ، وتشير إلى حدوث التبويض قبل موعدة بفترة كبيرة ، وذلك يرجع للعديد من الأسباب ، أما أن تتقدم الدورة يومين أو تتأخر يومين فإن هذا الأمر على الأغلب طبيعي ولا يشير إلى وجود مشكلة .

أسباب تقدم الدورة الشهرية :

1 – الخلل الهرموني : يعتبر الخلل الهرموني أحد أبرز العوامل المؤدية إلى إضطراب الدورة الشهرية ، فقد تسبب الهرمونات المضطربة في تقدم الدورة أو تأخرها عن موعدها ، وغالبآ ما تأتي الدورة الشهرية متقدمة عنةموعدها عند وجود خلل بهرموني الاستروجين ، والبروجسترون ، وهي الهرمونات التي تتحكم في نزول الدورة ومواعيد التبويض .

2 – إضطرابات التبويض : تسبب إضطرابات التبويض تقدم الدورة الشهرية عن موعدها ، فعندما يتير توقيت حدوث التبويض ويحدث مبكرآ عن موعده فتأتي الدورة الشهرية مبكرآ أيضآ .

3 – فقر الدم : تعاني العديد من الفتيات والسيدات من الإصابة بفقر الدم الحاد ، والمسمى بالأنيميا ، وتسبب الأنيميا تقدم الدورة الشهرية ، وقلة نزول الدم ، وقد تؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية أيضآ .

4 – تغير الوزن : إن فقد الوزن الكبير ، أو الزيادة المفاجئة في الوزن أيضآ تسبب إضطرابات الدورة الشهرية ، وفي هذه الحالة غالبآ ما يحدث تقدم للدورة الشهرية مع إضطراب الوزن ، لكن تزول هذه الحالة مع استقرار الوزن مرة أخرى واستعادة الجسم لتوازنه .

5 – القلق والتوتر : تسبب العوامل النفسية تغيرآ كبيرآ في مواعيد الدورة الشهرية ، حيث يسبب القلق والتوتر ، والضغوط النفسية ، والحزن ، والإنفعال تقدم الدورة الشهرية ، وتنتظم الدورة الشهرية مع التخلص من هذه المشكلات المؤقتة .

6 – الإجهاد والإرهاق : إن التعرض لإجهاد زائد أو إرهاق خلال الشهر قد يؤدي إلى أن تأتي الدورة الشهرية مبكرة عن موعدها .

علاج تقدم الدورة الشهرية عن موعدها :

يحدد الطبيب المتخصص طريقة العلاج المناسبة بناء على السبب في تقدم الدورة الشهرية عن موعدها ، فإن كان السبب هو الخلل الهرموني فقد يمنح الطبيب علاجات هرمونية تساعد على تنظيم هرمونات الجسم من جديد ، وفي حالة كان السبب هو الإصابة بفقر الدم فيبدأ الطبيب بمنح المريض أدوية ومكملات غذائية لعلاج فقر الدم .

والاسباب النفسية ينصح الطبيب في حال تواجدها بالراحة والاسترخاء ، والحفاظ على الوزن ، أو إنقاصه بشكل تدريجي ، كما ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية البسيطة التي تنظم عمل الجسم كله ، وتساعد على تنظيم الدورة الشهرية ، وخاصة اليوجا لأنها تزيد من الاسترخاء وتخلص الشخص من الضغوط التي يعانيها .

المصدر : المرسال