محاسب يتهم مستشفى "مشتول السوق" بالإهمال والتسبب فى وفاة طفلته الرضيعة
محاسب يتهم مستشفى "مشتول السوق" بالإهمال والتسبب فى وفاة طفلته الرضيعة

 

اتهم محاسب بالشرقية، أطباء بمستشفى مشتول السوق بالشرقية، بالإهمال فى عملهم مما تسبب فى رحيل طفلته الرضيعة وعمرها 4 أيام، وقررت مديرية الصحة التحقيق فى الواقعة.

 

"بنتى ظلت 24 ساعة دخل المستشفى بدون رعاية أو علاج، دخلت بيها بين الحياة والموت، مالقتش غير دكتور نساء فى الطوارئ عملها إسعافات أولية، والممرضة استنى بكرا لما يجى دكتور يكشف عليها، وماتت بنتى تانى يوم"، بهذه الكلمات بدأ المحاسب أسامة على لاشين 33 سنة، من قرية الزوامل التابعة لمركز بلبيس، يروى مأساته مع المستشفى لـ"المملكة".

 

وأضاف، أن طفلته "مريم" ولدت طبيعية دون أى شكاوى، وفى اليوم الرابع لاحظ عليها ضيق تنفس فجاه فى ساعة متأخرة يوم الخميس الماضى، فتوجهت للاستقبال مستشفى مشتول السوق، فوجت طبيب واحد هو متخصص نساء، قام بإجراء لها جلسة تنفس صناعى، وقال انها محتاجة للنقل للحضانة فورا، صعدت لقسم الحضانات لم اجد طبيبا واكدت الممرضة النوبجتية أن الطبيب لا يأتى إلا نصف ساعة للمرور فقط، وطلبت منى أن اترك الفتاة فى الحضانة وأعود غدا للدكتور كى يكشف عليها، ويكتب لها علاج، ظلت الطفلة تعانى فى الحضانة حتى بعد ظهر الجمعة، جاءت الطبيبة وطلبت تحليل، وأجريت تحليل فى اقل من نصف ساعة، رجعت لها الممرضة اخبرتنى انها مشيت دون النظر للتحليل أو تشخيص الحالة.

 

وحرر أسامة لاشين، شكاوى بالواقعة يتهم فيها المستشفى بالإهمال بأرقام 740858 و740238 و740539، على بوابة الشكاوى الحكومية ومجلس الوزراء والنيابة الإدارية، يطالب فيها بالتحقيق مع المستشفى والإهمال فى علاج نجلته.

 

ومن جانبه صرح الدكتور حسام أبو ساطى وكيل وزارة الصحة بالشرقية، لـ " المملكة "، أنه قرر تشكيل لجنة للتحقيق فى الواقعة، للتأكد من وجود شبه اهمال طبى فى رعاية الطفلة المتوفاة من عدمه، ومجازاة المقصرين.

 

المصدر : اليوم السابع