بالصور.. 5نجوم بملابس الجيش في السينما المصرية
بالصور.. 5نجوم بملابس الجيش في السينما المصرية

كتبت - منى الموجي:

تزخر السينما بالعديد من الأفلام المصرية التي تقوم قصتها على بطل ينتمي للجيش كضابط أو مجند يؤدي الخدمة العسكرية، وهي أعمال في معظمها تحمل صبغة وطنية، بعضها يتحدث عن هزيمة 1948، ثورة يوليو 1952، هزيمة 1967 وانتصارات أكتوبر 1973.

ونستعرض في السطور التالية أبرز النجوم الذين ارتدوا ملابس الجيش في أفلامهم، وظهر معظم ضباط الجيش في السينما بمواصفات خاصة، حيث اختارالمخرجون أن يكون ممشوق القوام، يتسم بالحزم والجدية، وهي الصورة التي ترسخت في أذهان الفتيات، وجعلت ضابط الجيش فتى أحلامهن، عدا الأفلام التي ارتدى فيها النجوم زي المجندين أو تلك التي تقوم فكرتها على الكوميديا.

عماد حمدي

عماد حمدي

ارتدى عماد حمدي زي الجيش أكثر من مرة، ففي فيلم "وداعا يا غرامي" يجسد دور شاب يُستدعى لأداء الخدمة العسكرية، الأمر الذي يحول بينه وبين إتمام زواجه من الفتاة التي يحبها، وأثناء تواجده في الجيش، تتزوج الفتاة من ضابط كبير في السن، وتجمعهما الصدفة، عندما يقع الاختيار على حبيبها القديم ليعمل في خدمة زوجها.

"وداعا يا غرامي" تأليف وإخراج عمر جميعي، بطولة فاتن حمامة، عماد حمدي، عباس فارس، زينب صدقي، وفريد شوقي.عماد ظهر أيضا في فيلم "الله معنا" كضابط جيش، شارك في حرب فلسطين، يُصاب في الحرب ويُبتر ذراعه، وعندما يعود يتفق مع مجموعة من زملائه "الضباط الأحرار" على محاسبة المسؤول عن هزيمة الجيش في حرب 1948، ومن تورطوا في إمداد الجيش بصفقة الأسلحة الفاسدة.

"الله معنا" تأليف إحسان عبدالقدوس، بطولة عماد حمدي، فاتن حمامة، محمود المليجي، حسين رياض، ماجدة، ومن إخراج أحمد بدرخان.

وفي فيلم "إني راحلة" يلتحق عماد "أحمد" بالكلية الحربية وبعد تخرجه ينضم إلى سلاح الفرسان، ويقع في حب ابنة عمه "عايدة"، وعندما يصارح عمه برغبته في الارتباط بها يرفض، فيفترقان ويتزوج كل منهما من شخص آخر، إلا أن القدر يعيدهما مرة ثانية وسرعان ما يفرقهما الموت، برحيل "أحمد" فتختار "عايدة" الانتحار."إني راحلة" مأخوذ عن رواية تحمل نفس الاسم للروائي يوسف السباعي، بطولة ميدحة يسري، عماد حمدي، فريد شوقي، زينات صدقي، سراج منير، ومن إخراج عز الدين ذو الفقار.

محمود ياسين

محمود ياسين في حائط البطولات

من أكثر الفنانين الذين ارتدوا ملابس الجيش في السينما المصرية كمجند أو كضابط، باعتباره أكثر الفنانين مشاركة في أفلام دارت أحداثها حول انتصارات أكتوبر، ومنها "بدور" وكان في الفيلم مجند يساهم في حرب أكتوبر، "رصاصة لا تزال في جيبي" مجند يُستدعى لآداء خدمته العسكرية، ويشارك في حرب أكتوبر، وفي فيلم "الوفاء العظيم" يقوم بدور ضابط جيش يساهم في حرب 1973، وفيلم "حائط البطولات".

شكري سرحان

شكري سرحان

أما فيلم "رد قلبي" ضم عددًا من النجوم ارتدوا ملابس الجيش، كضباط، حيث تدور أحداث الفيلم حول الريس عبدالواحد الذي يعمل جنايني، ونجليه "حسين" و"علي"، يقع علي في حب "إنجي" ابنة الأمير، ويقف حائل أمام قصة الحب الفوارق الاجتماعية الكبيرة بينهما.يلتحق علي بالكلية الحربية بعد توصية تحصل عليها إنجي من أحد أقاربها، ويلتقي هناك بـ"صلاح" ويجسد دوره رشدي أباظة والذي يفقد حياته في حرب 1948، وصديقه "سليمان" الذي يحالفه الحظ بقبوله هو أيضا، لينضم لأفراد الجيش، ومن خلال "سليمان" ينضم "علي" للضباط الأحرار."رد قلبي" تأليف يوسف السباعي، بطولة شكري سرحان، مريم فخر الدين، صلاح ذو الفقار، حسين رياض، هند رستم، فردوس محمد، زهرة العلا، احمد مظهر، ومن إخراج عز الدين ذو الفقار.

إسماعيل يس

2014-08-16_00136

في إطار من الكوميديا دارت أحداث فيلم "إسماعيل يس في الجيش"، يتم استدعاء عبدالسلام النابلسي وإسماعيل يس للجيش، ومع عدم قدرتهما على تنفيذ التعليمات مع الأيام الأولى لهما في الجيش تنشأ الكثير من المواقف الكوميدية."إسماعيل يس في الجيش" تأليف عبدالمنعم السباعي، بطولة إسماعيل ياسين، عبدالسلام النابلسي، رياض القصبجي، جمالات زايد، ومن إخراج فطين عبدالوهاب.

علاء ولي الدين

من فيلم عبود على الحدود

في فيلم "عبود على الحدود" يتم استدعاء 3 أصدقاء لآداء الخدمة العسكرية، ومن بينهم شاب يتوقع الحصول على إعفاء من الجيش، بسبب وزنه الكبير، إلا أن والده يتعمد أن يؤخره عن الكشف الطبي، حتى يضمن التحاق نجله بالجيش، علّه يصلح حاله."عبود على الحدود" تأليف أحمد عبدالله، بطولة علاء ولي الدين، أحمد حلمي، كريم عبدالعزيز، عزت أبو عوف، حسن حسني، غادة عادل، والفيلم من إخراج شريف عرفة.​

المصدر : مصراوى